منتديات القدار
نرحب بك في منتديـــــــــــات القدارالغرة القدار المغرة
@@@@@@@@@@@@@@@@


تعـــالو مـحـــل مـا الـمـحـنـة أيــــادي تقــطـر ســــــلام
سـمـاحـــة الـحـيـاة فــــوق أهـلـنا القدار يقــرقـر وئــام
تـدخـلــــوا وتقعـــــــــــدو في ســــــــــــــــــــــلام
بـســاط أحـمـدي كــم يـشـيلـنـا قـدارنا تـمــــام التمـــام
نتشــرف بتسجـيـــلك في منتــدي القــدار

هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى

مُساهمة من طرف حسن موسى في الأربعاء 15 يوليو - 2:59

الحاجة خادم الله والعبارة المشهورة
هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى
حاشاها خادم الله من سرقة القنقر

هناك في الريف ,, تلك القرية الآمنة المطمئنة , التي ياتيها رزقها كل حين بامر ربها ,, يحدوا جانبها الشرقي النيل ,, بكل ما يحمل من جبروت وقوة ,, متحدياً الظروف ,, ويمخر في الجروف كأنه قد ملّ السير ,, وحين يبلغ به الشوق مبلغاً لسكان تلك القرية يشتد قوة وجبروتاً ويفيض به الشوق ,, ويعلو القرية ويغطي جل معالمها ,, ولا غريب في الامر لأن من الحب ما قتل ,,
نخيلها يحاكي روعة اهلها بتمايسهم وتزواجهم وكبريائهم ,, تُراقِص ( القماري ) النيل والنخيل مع كل اشراقة صبح جديد ,, تغرد طيور ( الكرجية ) وتُصبِّح علي اهل القرية في وداعة وبراعة ,, و يعتقد الكثير ان تغريد الكرجية يعني ان هناك امر سار ومبشر في الانتظار ..
تحدو الجهة الغربية للقرية تلال وجبال وقلعة صخرية تعرف بالجبل ,, معظم اهلها اقرباء كما هو الحال في قري السودان عامة ,,

يعتمدون في قوتهم علي الزراعة التي ترهق كاهلهم بسبب ضعف الامكانيات , ولكنهم رغم ذلك ,, يستيقظون فجراً بعد ان يتناولوا شاي الصبح مع بعضهم ثم يقوم رب الاسرة ( بشد الحمار ) و يهب بقية افراد الاسرة في همة بالغة وزادهم في ذلك ( بستلة ) بها بعض ما تبقي من عشاء الامس ,, او ( قراصة طازجة ) تمت صناعتها في ذلك الصبح ,,

ينقسم موسم الزراعة الي قسمين : شتوي وصيفي ,, ولكل قسم نوع معين يٌزرع فيه , فالشتوي يزرع فيه القمح , والصيفي تزرع فيه الذرة ,,

هب رجال القرية ونسائهم وبناتهم الي الزراعة وكان الموسم حصاد الذرة ,, في تكاتف وتعاضد ولا يتهاون منهم احد او يتخلَّف ,,

خادم الله ,, تلك المرأة الطاعنة في السن ,, هبت قبل كل اهل القرية الي الي الحواشة او (الوادي ) ,, وحملت معها ( قفتها ) ولم تكن تمتلك لا زوجاً ولا ابناً ,, عنوستها تحكي عن حال فقرها ,,
ارادت ان تأخذ بعض ( القنقر ) ثم تطحنه بنفسها لتسد فجوة الفقر البائسة والبائنة علي وجهها ,, لذلك حرصت علي ان تخرج من الوادي قبل حضور اهله اليه ,,

وبالفعل ملأت ( قفتها ) وحملتها علي كتفها ,, وهمت بالخروج ,, لكن عين القدر كانت صاحية ,, يراها العمدة ورجاله من بعيد ,, يتساءلون فيما بينهم ,, من هذه المرأة , وعيونهم يخرج منها الشرر والشر ,, لم تكن الا دقائق معدودة حتي عرفوا انها خادم الله ,,

تحرك احد رجال العمدة تجاهها ,, اوقفوها ,, سالوها ( القنقر دا من وين يامرة ؟ ) احست خادم الله انها في ورطة اتهام بالسرقة ,, وقبل ان ترد توالت عليها الاسئلة من بقية رجال العمدة ,, وسرعان ما هاجمها احد الرجال وصرخ في وجهها ( انت لو دايرة حاجة قولي احسن مما تسرقي )

حينها لم تتملك خادم الله اعصابها ,,

انا ما بسرق يا اولاد امي ,, حاشاها خادم الله من سرقة القنقر ,, هاكم يا رجال قنقركم وادوني قفتي ,,

واصبحت هذه المقولة مثلاً يتداول الي الآن ,, لمن اراد ان يفعل شيئاً يحتاج اليه ويقابل بالتوبيخ او الشتم ,,

حسن موسى



ذكر عدد الرسائل : 405
الموقع (المدينة) : السعودية
تاريخ التسجيل : 12/02/2009

القدار
القدار: 2

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى

مُساهمة من طرف ساتي السيد في الأربعاء 15 يوليو - 4:16

كلمات جميلة وحكاية روعة في الجمال ، كلمات تطعن في النفس شجونا غريبة ورائعة في نفس الوقت ، تحكي بساطة الواقع وكدر الدنيا وعفة بلا خنوع ، ليتهم لو تركوكي ايتها الام الحنون فما كان ليكلفهم ذلك شيئا غير بعضا من هامش القوت ...

لك التحية الرائع دوما حسن موسي

ساتي السيد



ذكر عدد الرسائل : 124
الموقع (المدينة) : الخرطوم
العمل/الترفيه : مهندس
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

القدار
القدار: 2

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى

مُساهمة من طرف حسن موسى في الجمعة 17 يوليو - 4:20

اشكرك الاخ /ساتى السيد
مرورك اسعدنى
احيك

حسن موسى



ذكر عدد الرسائل : 405
الموقع (المدينة) : السعودية
تاريخ التسجيل : 12/02/2009

القدار
القدار: 2

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى

مُساهمة من طرف مهدي صالح عزير في الجمعة 17 يوليو - 15:24

الأستاذ حسن موسى
اً ،، قصة معبرة تذخر بالكثير من المعاني والعبر وتذكرني بقصص مشابه أسردها بإختصار
القصة الأولى لجدي محمد عثمان ( خال الوالد صالح عزير ) تغمده الله بواسع رحمته
عاش فترة طويلة من حياته في مصر ،، ثم عاد إلى السودان وأنفق ما جمعه في شراء جنينة منقا في ( كاسيه ) ثم عاد بعد فترة للعمل في الخرطوم كحارس في جامعة القاهرة فرع الخرطوم ( النيلين حالياً) .. وكان السبب كما سمعت منه شخصياً أنه كان يدخل جنينة المنقا ويسمع حركة الصبيان فوق أشجار المنقا فيرجع بشيش إلى البيت ولا يدخل الجنينة حتى لا يخاف الصبية منه وينطوا من فوق الشجر ويتعوروا ،، وهكذا حتى يطلع من موسم المنقا صفر اليدين ،، وبدلاً من أن يبني سور عالي وعليه قطع قزاز مكسر ويقعد حارس داخل الجنينة على الأقل في موسم المنقا سبَل الجنينة وإشتغل حارس في الجامعة ..
القصة الثاني لجدنا عزير الله يرحمه ويغفر ليه
في واحدة من الإجازات القضيناها في البلد ونحنا صغار دخلنا يوم علي جدنا عزير فرحانين وقلنا ليه لقينا أولاد طالعين فوق التمر في الجهة القبلية من الجنينة يخرتو في الرطب نهرناهم وسكيناهم .. زعل مننا شديد وقال لنا إنتو الدخَلكم شنو ؟؟ أوعو تاني مرة تمنعوا أياً كان ياكل من التمر
عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما من مسلم يغرس غرسا أو يزرع زرعا فيأكل منه إنسان أو طير أو بهيمة إلا كانت له صدقة )

مهدي صالح عزير



ذكر عدد الرسائل : 48
الموقع (المدينة) : السعودية - الرياض
العمل/الترفيه : موظف
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هاكم يارجال قنقركم وادونى قفتى

مُساهمة من طرف حسن موسى في الأحد 19 يوليو - 3:45

اشكرك الاستاذ/مهدى على مرورك
اللهم ارحم الاموات واجعله فى ميزان حسناتهم وربنا يطول عمر الاحياء منهم
وموضوعك هذا زكرنى جنينه عمنا /عيسى عزير فى حوض 2طبعا كان فيها
كمية من البرتقال والليمون طبعا ماقصر معانا ونحن كمان ماقصرنا . ومن هنا
ادعوا له بوافر الصحة والعافية.

حسن موسى



ذكر عدد الرسائل : 405
الموقع (المدينة) : السعودية
تاريخ التسجيل : 12/02/2009

القدار
القدار: 2

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى