منتديات القدار
نرحب بك في منتديـــــــــــات القدارالغرة القدار المغرة
@@@@@@@@@@@@@@@@


تعـــالو مـحـــل مـا الـمـحـنـة أيــــادي تقــطـر ســــــلام
سـمـاحـــة الـحـيـاة فــــوق أهـلـنا القدار يقــرقـر وئــام
تـدخـلــــوا وتقعـــــــــــدو في ســــــــــــــــــــــلام
بـســاط أحـمـدي كــم يـشـيلـنـا قـدارنا تـمــــام التمـــام
نتشــرف بتسجـيـــلك في منتــدي القــدار

تجربة حصاد البلح في الشمال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تجربة حصاد البلح في الشمال

مُساهمة من طرف شنان عبد الرحمن في الثلاثاء 29 سبتمبر - 15:44

(1 )
ليلة التحضير

الدنيا مغارب ...حس أبوك يشق صمتها...ياولد قوم امش لي حسن صديق ( الحشاش ) وقولو باكر دايرين ننزل علي ساقت الهاتفاب للحش...التمر ياولدي الهبوب نفضتو مافضلت فيه شي....
ومن هناك أمش لي مستورة العربية قولها باكر لاقينا لا تحت علي ساقت الهاتفاب وكمان فاطنة مرة نورالله....الباقين أنا كلمتهم....السنة دي مانا دايرلنا شُفّع....ماعندهم غير اللعب...دايرلنا ناس عاقلين مايخربولنا التمر.... يريد الوالد هذا العام فرقة محترفة في لقيط التمر!!!!
تبدأ حركة دؤبة في تلك الليلة (ليلة الحصاد العظيم ) وشقا العمر زي مابيقول المصريين... الوالد مهموم بإدارة هذا اليوم العصيب والتوتر الذي يرافقه والوالدة كذلك مشغولة مابين المشاركة فيه والإعداد له من داخل غرفة العمليات.....
حتى الحيوانات تحمل هم ذلك اليوم ....الحمارة تعلم علم اليقين أن ظهرها سوف يكون مشغولاً طول اليوم بحمل شوال التمر ومن يركب خلفه طالعة نازلة طول اليوم ومايتم من مسابقات جانبية من قبلنا ونحن عائدين بعد إفراغ الحملة....البهائم تحمل هم الإهمال فهناك مايشغل الناس عنها وتعرف أنها لن تذوق طعاماً حتى عودة الناس في المساء..غير مواصة عجين في موية الصباح للشراب والتصبيرة...
تحضير مواعين الموية من سعن وقيروانة(صفيحة الماء ) وجردل وكوز... كمان تحضير المناجل والمبرد السنينة والفؤوس بغرض تنظيف المنطقة التي ستجري فيها عملية الحصاد من أي معيقات لعملية اللقيط....
رغم تعب ذلك اليوم إلاّ أننا نحس بفرح شديد في تلك الليلة حيث أنّه يمثل لنا برنامجاً ممتعاً رغم المعاناة والمشادات مع الوالد والأعمام الذين يكونوا في قمة التوتر لايتحملون أي تصرف غير في محلو ولايقبلون المزح في ذلك اليوم حيث يشطب من قاموس تعاملهم تماماً ....
الفجر البدري مع الفجاج قام الوالد ولم يترك أحداً في البيت إلآ وأيقظه وهو غاضب من غير سبب غير إحساسه بأن الإستمرار في النوم من قبلنا غير مبشر وهو بمثابة تسيب لابد من ردعه حتى لاينسى الناس أهمية المهمة التي هم بصددها.....


(2)
البداية


وصلنا بلد بي تحت صبحاً باكر وقمنا بتنضيف مكان عشان خرط السبيط.... وطبعاً المتخصصين في خرط السبيط عندنا معروفين على مدى سنين وعمادهم حريم متقدمات في العمر متمرسات على هذا العمل ...يقوم الوالد بمساعدة هذه المجموعة أحياناً وأحياناً يتركهن ليذهب إلى اللقاطين وهو في ذلك اليوم زي أم العروسة فاضية ومشغولة وماهو عارف هو داير شنو......
أحياناً يتأخر الحشاش لارتباطات جانبية غير معروفة لدينا تكون قد فرضتها عليه ظروف الموسم تمرة تمرتين كدي يحشهن على عجل من أول الصباح ...وهنا يبدأ حرق الأعصاب ....الوالد يخشى أن لاتتم عملية الحش اليوم تحت أي طارئ يحدث لي شيخ حسن صديق بعد هذا المجهود التحضيري الذي بذل ليلاً وحتى الساعة.....ويبدأ في الزعيق ...ياولد أمش علي ساقة السواسيو شوف القاعد يحش دا منو لايكون الزول دا نسى كلامو معانا....والله إنت ماكلمتو زي الناس البارح ...أنا عارفك ولداً مبهدل!!!!كل هذا الغضب ينصب على رأسي قبل معرفة السبب...ونحن في هذا الشد يظهر حسن صديق من وسط التمر منجلو مغزوز في السروال بي قفاه وباين عليه إنو كان سارق الخط... ولكن خبرته عبر السنين مع عيال شايق أكسبته الخبرة في التعامل معهم...لم تنبس شفتاه بكلمة واحدة كرد فعل لصياح الوالد معه ولكنه كان محدد هدفه من بعيد وهو ينظر إلى أعلى التمرة التي سوف تكون ضربة بدايته...وماشاء الله عليه على بال ما أنهي الوالد مجموعة الرصاصات داخل خزنته يكون هو قد وصل راس التمرة واتشعبط الجريد وجلس على أعلاها ماسكاً قلب التمرة بيده اليسرى بطريقة إلتفافية والسبيط كله أصبح تحته وهو يتفرس فيه ليختار أجعص صبيطة فيه لتكون من نصيبه وتسمى صبيطة القفاز....
في هذه اللحظة يكون ولده قد وصل تحت التمرة معاهو مواعينه وجااااهز.... يبدأ الحشاش في قطع صبيطته بحذر شديد وتسمع لصوت المنجل أنغام حنينة ومتقطعة وباين الحرص الشديد في القطع لكي لاتضيع حصيلتها أيدي سبا داخل الجريد والكعد....وعندما يتأكد من قطعها يحملها برفق ويرميها على مسافة بعيدة من جزع النخلة حتى يتأكد أن95% من تمرها سوف يصل إليه والباقي يعتبر فاقد ضروري لابد منه.....
ثم يقوم بعد ذلك بقطع صبيط التمرة كيفما اتفق وبأقصى سرعة حتى يتمكن من إنهاء عمله لكي لايرتبك برنامجه .. وتسمع أصوات السبيط على الأرض واحدة تلو الأخرى إيذاناً ببداية موسم جميل....هذه الأصوات التي تجلب الحلب والعرب من كل حدب وصوب يطلبون حق الله كصدقة من هذا التمر ومنه من يطلب أن يعمل معنا في لقيط التمر وأصناف من الناس مختلفة وجدل وهرج ومرج....يالها من أيام حلوة.

( 3 )
يقوم جزء من اللقاطين بجمع السبيط ووضعه في المكان الذي خصص له من الأول والذي روعي فيه أن يكون ظليلاً لأكبر وقت وتبدأ المجموعة المخصصة لذلك بخرط السبيط...هناك من اللقاطين من يريد أن يقطع ملل اللقيط وحرارته بنقل السبيط من تحت التمرة إلى مجموعة الخرط وهناك من يدعي أنّه يريد أن يجلب الماء من البحر وهناك من يحاول أن ينضم إلى مجموعة الخرط....واليوم طويل والعمل مرهق والجو محرق والأرض التي يجمع من عليها التمر ملالة تلهب الأصابع وأحياناً شائكة وفي بعضها تقع سبيطي باكملها في جدول الماء مما يصعب مهمة جمعها على اللقاطين قبل أن يأخذها الماء معه وبذلك تكثر المماحكات والحيل للهروب من هذه الزنقة (المنيلة بستين نيلة ) على قول المصريين....
أنا شخصياً كنت أفضل نقل التمر على الحمير من بلد بي تحت إلى حوش التمر ..وهذه تعتبر فرصة خمسة نجوم في ذلك اليوم حيث تمكنك من الهروب من ذلك الجو الملتهب بحره وتعليماته النازلة كالمطر والشرر من جميع من هو مسؤول هناك....مافيش أي ريق حلو الكل عابس....
يقطع هذا الملل والتعب أحياناً مجموعات من الحلب منهم من يضرب على الطّار ومنهم من يذمر ومنهم من يعرض بضاعته...جماعة تروح وأخرى تأتي وكل يأخذ نصيبه ...فقد كان الخير كثيراً
أمّا نحن ناقلي التمر إلى الحيشان كنّا ننتهز هذه الفرصة ونتسكع في الرجوع ندخل على الصالة شوية ونسويه شراب موية وشوية تكية في المزيرة وأحياناً نسقي الحمير من البير ونحمل معنا الشاي والغداء ونحن راجعين وفي الأثناء نمارس السبق بالحمير...
ويستمر الناس على هذا المنوال طالما أن الحشاش يطلع وينزل وطالما أن سوط السبيط لاينقطع ..بعد العصر بقليل يبدأ الناس في مراقبة الحشاش للتوقف ... وعندها يستعجل الناس في جمع التمرة الأخيرة ثم الحضور الى مكان خرط السبيط لحضور أصعب لحظة على اللقاطين...إذ أن حقوقهم سوف تعطى لهم من ماتبقى من هذا الكوم بعد أن تم نقل أغلبه الى الحيشان.... شوية صبيط باقي للخرط علي باقي التمرة الأخيرة .... يراقب الجمع بأعصاب متوترة حين يلاحظون أن صاحب الحلال لم يكتفي من تعبئة مواعينه....وعندما يلاحظ أهل التمر أن الشفقة سوف تقضي على اللقاطين يعمدوا إلى تطمينهم ببعض العبارات....لاتخافوا....التمر رااااقد....إن بقى داماكفاكن في تمرة واقفي ماتحشت....
على العموم بعد مناكفة شديدة بالأعين والألسن يتوقف المُلاك لتوزيع مستحقات اللقاطين ... وهنا يختلف الناس منهم من يغدق على عماله ومنهم من يتركهم والعبرات في حلوقهم وبعضهم يدمع لظلم حلّ به بعد يومٍ متعب.... الحقيقة هذه كانت أصعب اللحظات التي أمر بها إن كنت صاحب حلال أو أحد اللقاطين....كنت لاأحب الظلم وأتمنى لو بإيدي حتى أُفرح هؤلاء الذي شقوا طول يومهم...
المهم هذا اليوم قد عدّ بخيره وشره ...ونقوم بجمع العرجون والجريد وربطه لحمله معنا إلى البيوت وترك جزء منه في مكانه على أمل العودة إليه غداً..
نصل إلى البيت وقد أنهكنا التعب...الوالد ياخدلو دخلة علي حوش التمر ليرى ماذا فعلنا...والأمر لايخلو من بعض النبيشي في طريقة رص الكيمان...
في هذا الأثناء يأتي بعض من يلومون الوالد على عدم إخبارهم وضمهم ضمن فرقته...وهنا يعتذر الوالد بلباقة ويعدهم بأنه سيضمهم في المرات القادمة...(التمر لليلي راااقد ساقة الحليباب والعجيباب...ماتخافوا....) ثم يستلقي الوالد على العنقريب في انتظار العشاء وصلاة العشاء ليغط بعدها في نوم عميق....

منقول ،،،

شنان عبد الرحمن



ذكر عدد الرسائل : 626
الموقع (المدينة) : السعودية / الريلض
تاريخ التسجيل : 02/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تجربة حصاد البلح في الشمال

مُساهمة من طرف محمد عبدالله ابوزيد؟ في الأربعاء 30 سبتمبر - 21:05

اخي الرائع دوما شنان بجد تناولت الموضوع من كل الجوانب ودا الكان حاصل زمان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظظظ
داير اديك خبر هسع حش التمر بقا با الليل وبا الكشافات والمشمعات .

(نرجع نقول ياحليل زمان)

محمد عبدالله ابوزيد؟



ذكر عدد الرسائل : 289
الموقع (المدينة) : الخرطوم
العمل/الترفيه : مهندس حاسوب
تاريخ التسجيل : 30/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تجربة حصاد البلح في الشمال

مُساهمة من طرف شقي من جـقوب في الخميس 1 أكتوبر - 4:09

صوره جميلة بلكلمات
شكراً ع الموضوع والنقل الموفق ...

شقي من جـقوب



ذكر عدد الرسائل : 36
الموقع (المدينة) : وكيف يكون الحال لو ماكنت سوداني
العمل/الترفيه : Tech. communication
تاريخ التسجيل : 09/05/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى