منتديات القدار
نرحب بك في منتديـــــــــــات القدارالغرة القدار المغرة
@@@@@@@@@@@@@@@@


تعـــالو مـحـــل مـا الـمـحـنـة أيــــادي تقــطـر ســــــلام
سـمـاحـــة الـحـيـاة فــــوق أهـلـنا القدار يقــرقـر وئــام
تـدخـلــــوا وتقعـــــــــــدو في ســــــــــــــــــــــلام
بـســاط أحـمـدي كــم يـشـيلـنـا قـدارنا تـمــــام التمـــام
نتشــرف بتسجـيـــلك في منتــدي القــدار

شهيد القدار (الزبير محمد صالح)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شهيد القدار (الزبير محمد صالح)

مُساهمة من طرف ساتي ابراهيم في الأربعاء 11 فبراير - 14:21

..




مولده ونشأته : فى ليله من ليالى اسابيع عام 1944 . وقبل ان يتبينوا الخيط الابيض من الخيط الاسود من الفجر ولد ذكر ، اشاع البهجه والسرور على الدار ، ومر اسبوع والتهانى تنهال على محمد صالح بمولوده الجديد ويوم السمايه اجتمع خلق كثير من القدار والقرى المجاوره وتم اختيار ( الزبير) اسماً للمولود الجديد و ذهب بعضهم الى أختيار الاسم تيمنا بجده لأمه عبدالله بن الزبير الأنصارى ( الذى كان يلقب " بكبد الحله " . وشب الزبير ومشى على قدميه وتمرغ بتراب القدار . وكان كغيره من أولاد الحله ، وكثيراً ما ماكان يجلس الى والده وهو يتلو القرآن ويستمع إليه وحفظ منه بعض قصار السور واراد والده أن يلحقه بالخلوه فذهب به الى الخلوه الوحيده التى كانت بالقريه وهى خلوه الشيخ عوض التى خلفه على إدارتها أبنه الشيخ محمد احمد الذى التحق الزبير بالخلوه فى عهده ولم يمكث الزبير طويلاً بتلك الخلوه وحفظ منها ماشاء الله له أن يحفظ من القرآن ولما بلغ سن الثامنه من عمره تم اختياره لمدرسة القولد الاوليه ، التحق الزبير بمدرسة القولد الاوليه عام 1952 وهو فى الثامنه من عمره ، وفى تلك المرحله برزت بعض مواهبه وجوانب من شخصيته ، وقد تعلم فى الداخليه الضبط والربط وابجديات الاداره والاعتماد على النفس ، وفى العطلات المدرسيه كان يعود لقريته " القدار " مشاركاً مع اقرانه فى كل عمل يقومون به وكان يطيل الجلوس الى والده ، وقد كان مجلس والده يضم الكثير من الشخصيات ، وخلال تلك الفتره رزق والده بشقيقه الاصغر وشقيقته الوحيده ، وقد أكمل الزبير دراسته بمدرسة القولد الوسطى وإنتقل الى مدرسة وادى سيدنا الثانويه فى يوليو 1960 ، وفى مدرسة وادى سيدنا برزت جوانب جوانب اخرى من شخصيته وبعض هواياته وكانت السباحه من احب الهوايات الى نفسه ، ومضت سنوات دراسته بمدرسة وادى سيدنا حتى اكملها فى مارس 1964 وكان الاصرار واضحاً عليه لدخول الكليه الحربيه وكان يقول إن لم يقبلونى هذا العام فساكرر المحاوله حتى التحق بها .وقد كان الزبير محظوظاً إذ تم اختياره ، وفى الكليه الحربيه احبه الجميع لما يتمتع به من روح صافيه ، ومرت سنولت الكليه الحربيه كانها على عجل لتخريج الزبير الى الحياه العمليه ليشارك فى تغير وجهها . وبعد تخرجه عمل بالقياده الشماليه – شندى ثم التحق بالقياده الشرقيه بالقضارف وعمل ببورسودان وبسلاح النقل وسلاح الصيانه ومنطقة اعالى النيل العسكريه وقائد المركز الموحد بجبل اولياء . وكان الزبير قد تزوج بعد تخريجه من الكليه الحربيه بسنوات فى اواخر الستينات ، وبينما هو يتنقل بين وحدات القوات المسلحه من مكان الى مكان نال شهادات كل الدورات الحتميه لضباط القوات المسلحه وأضاف اليها دورات فرقة اصلاح مركبات من روسيا ودورة قادة كتائب ومركبات من مصر ودورة أدارة ورش وصيانة من المانيا . ومنذ إندلاع ثورة الانقاذ الوطنى فى 30 يونيو 1989 سطع نجمه وذاع " صيته " وملأ الافاق فى المدن والقرى والبوادى ، فقد اصبح نائب رئيس مجلس قيادة الثوره والوزراء وكان الزبير معتقلاً ليلة 30 يونيو 1989 ولكنه رغم ذلك وفق لتحريك قوات من جبل اولياء لاسناد القوه التى نفذت التغير بالعزم وسبق الاصرار . وخلال سنوات حكم الانقاذ تولى الزبير الكثير من المناصب فقد كان نائباً لرئيس مجلس قيادة الثوره والوزراء .. ووزيراً للداخليه كما تولى مسولية الاشراف المباشر على تنفيذ المشاريع الرئيسيه ، وفى مجال العلاقات الخارجيه باشر الزبير أصعب المهام ، وهكذا كان الزبير " نحله" لايكل ولايمل ولايفتر فى سبيل سعيه لارساء قواعد السلام ورفع راية الاسلام . ولكن .. تاتى الرياح بما لاتشتهى السفن ففى جوله له فى الجنوب من اجل السلام وفى " الناصر " التى احبها سقـطت به الطــائره فى نهر السوباط ولفــظ فيه انفاسه الاخيره " (وقد ترجل ثم ألقى رحله ثم استراح) " استراح الفارس المغوار والقى عصا الترحال بعد جلائل أعمال من أجل هذا الوطن ومواطنيه فقد كانت حياة الزبير حلما جميلاً " عشناه عبر تلك السنوات حتى استيقظنا على النبأ الحزين ". ففى ذلك الخميس الحزين نعاه " البشير " وفى ضحى الجمعه الموافق 13/2/1998 شهدت الساحه الخضراء موكب التشييع الرهيب الذى لم تشهد مثله البلاد .. وشق مواكب النعش بصعوبة بالغه تلك الامواج الهادره . وهذا الشئ من سيرته التى سردناها باختصار ولكن هيهات الاحــــــــــاطه بسيرة الشهيد/ الزبير محمد صالح

ساتي ابراهيم



ذكر عدد الرسائل : 246
الموقع (المدينة) : السودان - الخرطوم
العمل/الترفيه : مهندس معماري _محاسب
تاريخ التسجيل : 09/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد : الشهيــد الأمـــة

مُساهمة من طرف عادل حسن حمد في الخميس 12 فبراير - 0:17

شكرا ساتي مودتي بلا حدود ،،، مشاركتك جميلة والتثنية دوما ننتظر المزيد في هذا الموضوع وننتظر المزيد من مخزونكم ... نلتقي .

عادل

_________________
أيا من ليس لي منه مُجير بعفوك من عذابك أستجيرُ
أنا العبد المُقّرّ بكلّ ذنب وأنت السيّد المولى الغفورُ
فإن عذّبتني فبسوء فعلي وإن تغفر فأنت به جديرُ
أفرّ إليك منك وأين إلاّ إليك يفرّ منك المستجيرُ

عادل حسن حمد



ذكر عدد الرسائل : 361
الموقع (المدينة) : المملكة العربية السعودية - جدة
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

القدار
القدار: GHADAR

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كبد الحله

مُساهمة من طرف يحي محمد خير في الإثنين 16 فبراير - 3:24

ورد هذا الوصف فى مقال الاخ ساتى ابراهيم ماذا يعنى
اعتقد ان كلمة كبد بضم الكاف وكسر الباء بالرطانه تعنى الباب اى باب الحله
والله اعلم

يحي محمد خير



ذكر عدد الرسائل : 28
الموقع (المدينة) : السودان
تاريخ التسجيل : 31/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: شهيد القدار (الزبير محمد صالح)

مُساهمة من طرف سوزان صالح حسن عبدالله في الخميس 30 أبريل - 21:39

كان يخدم الوطن ولذلك كان محبوبا فقده الصغير والكبير والمدارس والمحتاجين لذا كتبت قصيدة


لمــــــــــــــــــــن اذكر الماض*** اذكر شهيدنا ينـــــــــــــــــــادى

ياجــــــــــــــــــــون تعال من غادى*** فى تعمير الوطن لاتعـــــادى

أبعــــــــــــــــــــد من الجلوس بغادى*** مليون من يقف ويعـــــادى

البينــــــــاتنا لابدنسردوا نكتبوا*** فى تعمير الوطن لابد نقف ونعدلوا

شهــــــــــــيدنا خدم الوطن بغيرة*** فتح جامعات خلى العدو فى حيرة

صيحات الشهيد لازال يمر بالخاطر*** عمر فى البلاد وساعد ماخلالوا زولا قاصر

فى أقـــــــليم الشمال وفر للمزارع جاز*** خلى المواطن يزرع وبانجاز

نرجـــــــــع للحفير بين المغرةولتى***عمل الكبارى وخلى اللوارى تعدى

شريان الشمال وضع البداية بيدو*** ياعمر البشير لازم توصلوا حدوا

يوم ساقوا القدر وداهو فى الناصر*** يعلم ملائكة الرحمن المولى الكريم خابر

عنــــــــــــــــــــــــــــــــد العصير جاء الخبر طائر*** خلى كل الاسرحائر

الاســـــــــــــــــــــــرة الكريمة ان الشهيد فات*** واعمالوا خالده فى القلوب

ان القـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلوب مامـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــات

الخـــــــــــــــــــــــــالة العزيزة بت محمد خير*** خليك صابرة قدامك كل خير


قــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدامــــــــــــــــــك كل خــــــــــــــــــــــير




أخوكم/ صالح حسن عبدالله التوم

سوزان صالح حسن عبدالله



انثى عدد الرسائل : 320
الموقع (المدينة) : السودان-الخرطوم
العمل/الترفيه : مهندسة
تاريخ التسجيل : 30/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى