منتديات القدار
نرحب بك في منتديـــــــــــات القدارالغرة القدار المغرة
@@@@@@@@@@@@@@@@


تعـــالو مـحـــل مـا الـمـحـنـة أيــــادي تقــطـر ســــــلام
سـمـاحـــة الـحـيـاة فــــوق أهـلـنا القدار يقــرقـر وئــام
تـدخـلــــوا وتقعـــــــــــدو في ســــــــــــــــــــــلام
بـســاط أحـمـدي كــم يـشـيلـنـا قـدارنا تـمــــام التمـــام
نتشــرف بتسجـيـــلك في منتــدي القــدار

قلبك عارفو أبيض؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قلبك عارفو أبيض؟؟؟

مُساهمة من طرف محمد عبدالله ابوزيد؟ في الإثنين 4 مايو - 15:28

التسامــح ...!! كلمة هي أكثر استخداماً من مصطلحات مختلفة كـ القبول و الاحترام .. بـ مفهوم الإنسان العادي سيقول .. أن أعفو عمن أخطأ في حقي .. لكن بمفهومٍ أشمل و أعمق .. التسامح :: قوة التغلب على الضيق و الألم الذي سببه الآخرون لنا ليس هذا فحسب بل منعهم العفو و تحريرهم من سوء فعلتهم .. هذا هو التسامح بنظرة أكثر دقة .. هو أن نعفو رغم قدرتنا على العقاب .. هو أن تصحى صباحاً .. لتتجاوز عن أخطاء الآخرين و تتماسك نفسيتك دون أن تتضايق .. كأن تسامح أولئك الذين تأخروا عن موعدٍ مهم بالنسبة لك ، مروا بالقرب منك و لم يلقوا السلام ، قالوا لك كلمة مؤذية .. و لنوسع الدائرة .. لنسامح .. أولئك الذين سببوا لنا ذكرى مؤلمة .. صديق خان العهد بيني وبينه و تركني .. رجل تسبب بحادثٍ فأودى بحياة عزيز .. تهجير .. ظلم .. / الآن يبدو أنني أسمع سؤالاً من أخي القارئ .. وهو (معقول ! .. أتطلب مني أن أسامح بكل هذه البساطة ؟!) / نعم ... سامحهم .. .. من الذي سيتحرر فعلياً إن سامحت؟! إننا إن احتفظنا بالذكرى الأليمة فإننا نرتكب ثلاث أخطاء :: 1) نحن نسمح لهذا الشخص أن يحتل جزءاً من عقولنا و أرواحنا ، و لنا أن نسأل : هل يستحق ذلك أم لا ؟! 2) عندما تبرق لنا تلك الذكرى الأليمة تنبث من أجسادنا العديد من المواد الكيميائية الضارة فيُخلد لنا الألم و الضرر. 3) أننا نعلن عن عجزنا و قصورنا في التعامل مع أمرٍ مضى و انتهى. يقول نيلسون مانديلا :: (عندما تحمل الشعور بالاستياء تكون كمن يشرب سماً و ينتظر من عدوه أن يموت ..) الرسول صلى الله عليه وسلم ضرب لنا أروع مثل في التسامح .. بعد أذى نفسي و جسدي و أذى أيضاً طال أصحابه في مكة المكرمة .. لتأتي ساعةٌ كان الأقدر فيها على معاقبتهم و طردهم من مكة .. لكنه أعلنها :: (اذهبوا فأنتم الطلقاء ) .. قد يقول القارئ .. هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم .. نحن قلوبنا أضعف .. ! و أقول .. نعم أخي .. هو القدوة وهو الخطى التي يجب أن نتعقبها .. فأين نحن من تلك القدوة؟! .. لنقوي قلوبنا باتبّاع سنته .. و لنترك تثبيت الشيطان لنا و زرعه الأفكار السلبية المثبطة التي لن تكون مبرراً ساعة المحاسبة .. خطوات تساعدنا أن نطبق معنى التسامح في حياتنا .. :: 1) إن أول شخصٍ يستحق أن نسامحه هو (أنفسنا)! فكم نرتكب الأخطاء ونتبع الأهواء ، ثم نندم و ننتقم على أنفسنا بسبب هذه الزلات. لقد حان الوقت أن تعفي عن نفسك.. أن تتجاوز عن زلاتها و نقائصها.. و أن تكرميها بدمعة حارة تسكبها في محراب التوبة و العودة إلى الله عز وجل .. لأنها لن ترقى إلا ساعة أن نسامحها فإذا سامحناها .. فتحنا لها المجال كي تعترف بخطئها و تتوب و ترجع .. و لا ننسى (لنفسك عليك حقاً) .. حقها ليس فقط في إشباعها تغذيةً و راحة .. حقها في أن نحبها .. نسامحها .. ندفعها للخير .. ( إذا سمعت كلمه تؤذيك فطأطيء لها حتى تتخطاك) -عمر بن الخطاب - 2) التسامح ينمو و يثبت مع الممارسة مثل أي صفة أخرى .. لنبدأ بالمضايقات الصغيرة.. مارس ذلك كل يوم .. لو تأخر صديقك عن الموعد ..سامحه .. لو تأخر موعد الإقلاع .. اجلس في مقعدك دون ضيق و استغل وقتك في الاستغفار و التهليل و التسبيح .. لو سمعتِ شتيمة من أحد .. ابتسم في وجهه و قل له .. و سامحه .. لو صرخ في وجهك أحد .. لا ترفع صوتك .. قم بالعد من واحد إلى العشرة .. ثم اجبه بكل هدوء و سكينة .. و سامحه .. ( الحياه أقصر من أن نقضيها في تسجيل الأخطاء التي يرتكبها غيرنا في حقنا أو في تغذية روح العداء بين الناس) - براتراند راسل - 3) تقدم خطوات إلى الأمام .. لتصل إلى أكثر الناس ايلاما لك و إيذاء .. تجاوز .. سامح .. صعب .. لكنه يستحق .. ( إذا قابلت الإساءة بالإساءة ، فمتى تنتهي الإساءة؟) - غاندي- 4) لنحاول أن نقلد الصحابة و التابعين .. لنذكر قصة الرجل الذي بشره الرسول صلى الله عليه وسلم أنه من أهل الجنة ، عندما سألوه عن فعله قال :: لا أبيت و في قلبي غلُّ على مسلم .. لنخلد إلى النوم كل ليلة .. نسامح أولئك الذين آذونا .. تحدثوا عنا بغير حق .. أرادوا الضر لنا .. سامحهم .. و اعف عنهم .. أختم و أقول :: التسامح صفة متأصلة في ديننا الكريم .. و خصلة فاضلة يجب أن تُطبق في حياتنا بشكل عملي .. لنطبقها .. لنجرب .. و لنلاحظ الفرق في النفسية .. و أختم بمقولة جميلة :: (عظمة الإنسان تقاس بمدى استعداده للعفو والتسامح عن الذين أساؤوا إليه)

محمد عبدالله ابوزيد؟



ذكر عدد الرسائل : 289
الموقع (المدينة) : الخرطوم
العمل/الترفيه : مهندس حاسوب
تاريخ التسجيل : 30/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قلبك عارفو أبيض؟؟؟

مُساهمة من طرف أحمد محمود في الإثنين 4 مايو - 16:28

سامح أخاك إذا خلط * منه الإساءة بالغلط
منذا الذي ماساء قط * من له الحسنى فقط ؟
دعوة للتسامح والصفاء يعلنها أخي محمد أبوزيد ... وأنا معك Laughing

أحمد محمود



ذكر عدد الرسائل : 189
الموقع (المدينة) : المملكة العربية السعودية - جدة
العمل/الترفيه : مشرف تربوي
تاريخ التسجيل : 26/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قلبك عارفو أبيض؟؟؟

مُساهمة من طرف محمد عبدالله ابوزيد؟ في الإثنين 4 مايو - 17:08

اخي العزيز احمد محمود اشكرك علي مرورك وانضمامك الي دعوة التسامح وياريت كلنا نتسامح ونتصافا يارب

محمد عبدالله ابوزيد؟



ذكر عدد الرسائل : 289
الموقع (المدينة) : الخرطوم
العمل/الترفيه : مهندس حاسوب
تاريخ التسجيل : 30/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى